أخبار عالمية

فلسطين : الكشف عن وحدة تجسس إسرائيلية

نشرت صحيفة يديعوت العبرية تقريراً مفصلاً عن وحدة عسكرية إسرائيلية لا تحمل اسماً مهمتها التجسس على اتصالات حزب الله وحماس والجهاد الإسلامي تتبع لوحدة التجسس الإلكتروني المعروفة بإسم الوحدة 8200. وبحسب الموقع العبري فإن الوحدة العسكرية تمارس أعمالها في الضفة الغربية وقطاع غزة وعلى الحدود الفلسطينية مع لبنان وسوريا بهدف رصد اتصالات نشطاء المقاومة في المناطق المذكورة، ومتابعة هذه الإتصالات لحظة حصولها، بما يضمن الحصول على معلومات دقيقة من أرض “العدو”. وتدعي الصحيفة أن عدة عمليات إغتيال نفذها الجيش الإسرائيلي منها عمليات إغتيال سمير القنطار وجهاد مغنية وعدد من الضباط الإيرانيين في سوريا كانت تعتمد بالأساس على المعلومات الإستخبارية التي جمعها جنود هذه الوحدة، خاصة أن مثل تلك العمليات تحتاج إلى الحصول على معلومات إستخبارية لحظية ودقيقة حتى تضمن نجاحها بشكل كامل. وعن جنود هذه الوحدة تقول الصحيفة إنهم يعملون مع وحدات النخبة في الجيش الإسرائيلي كوحدة سيرت ميتكال ووحدة البحرية شيتت 13 وبعض الوحدات الأخرى التي ترابط على الحدود، في محاولة لرصد أية اتصالات قد تسهم في جمع معلومات إستخبارية تتعلق بنشاطات المطلوبين خاصة على جبهة الجولان السوري المحتل الذي يمكن من خلالها رصد اتصالات بين أفراد من حزب الله أو الجيش السوري أو الفصائل المتمردة داخل الحدود السورية. وبحسب الصحيفة فإن جنود هذه الوحدة يحملون حواسيب محمولة ومعدات تكنولوجية أخرى تمكنهم من رصد الإتصالات، في الوقت الذي يتكلم معظم أفراد هذه الوحدة اللغة العربية بطلاقة ويستطيعون فهم الحوارات التي قد تجري باللهجات العامية في المناطق التي يجري التجسس عليها. وتضيف يديعوت بأن عملية واحدة لهذه الوحدة قد تستمر لعدة أيام أو عدة أشهر، وقد تضطر في بعض الحالات إلى الدخول إلى أرض المعركة بغطاء من الجيش كما حدث أثناء عدوان “الجرف الصامد” على غزة في العام 2014، وهو ما مكن الوحدة من الحصول على معلومات استخبارية ساهمت في إرشاد جنود الجيش إلى الأماكن التي يتواجد بها عناصر المقاومة خاصة تلك الخلايا المسؤولة عن عمليات إطلاق الصواريخ المضادة للدروع. كما تحصل الوحدة على المعلومات الإستخبارية من خلال الطائرات بدون طيار التي تطلقها بإتجاه المناطق المستهدفة، وتستقبل منها المعلومات التي ترسلها مباشرة إلى الجنود في أرض المعركة في حالات المواجهة العسكرية المباشرة.

متابعة لمراسلنا : أنس أبو عريش

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Ooooops !!