أخبار وطنيةسياسية

النائبة سامية عبّو تتلقى تهديدات بالتصفية و الداخلية تأذن بتوفير الحماية الأمنية لها

كشف الأمين العام للتيار الديمقراطي غازي الشواشي أن الوحدة الوطنية للأبحاث في الجرائم الإرهابية بالقرجاني أعلمت اليوم السبت 20 جانفي 2018 النائبة عن حزبه سامية عبّو بوجود تهديدات بتصفيتها.

و أكّد الشواشي، في تصريح إعلامي أنّ وزارة الداخلية ستوفّر حماية أمنية شخصية لعبّو و كافّة أفراد عائلتها و أنّها ستدعوهم لإتخاذ الإحتياطات اللازمة عند التّنقّل.

و أضاف “سامية عبّو قالت إنّ الحماية الشخصية تزعجها… لكن إذا ارتأت الداخلية ضرورة ذلك فهي لن تُمانع”.

و أشار محدّثنا إلى أنّ التهديدات المُسجّلة ناتجة عن تحريضات عديد الجهات ضدّ “سامية” و شخصيات سياسية أخرى، مستنكرا مثل هذه السلوكات.

و استحضر الشواشي ما تضمّنته إحدى حلقات برنامج “أحلى صباح” التي بُثّت يوم 11 جانفي الجاري من اتهامات و خطاب كراهية ضد بعض السياسيين منهم سامية عبّو، قائلا “كان من المفترض محاسبة مقدّم البرنامج نوفل الورتاني”.

و شدّد على القول في ختام مداخلته إنّ النائبة عبّو ليست من المحرّضين على الفوضى و العنف، مذكّرا بأنّ التيار الديمقراطي سبق أن دعا في أكثر من مناسبة إلى الإحتجاج سلميا.

 

متابعة : لإذاعة ريم أف أم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Ooooops !!