أخبار قبلي

النقابة الأساسية للأطباء و أطباء الأسنان و الصيادلة بقبلي تصدر بيانًا

أصدرت اليوم الاربعاء 4 جويلية النقابة الاساسية للأطباء و أطباء الاسنان و الصيادلة بقبلي بيانا لوزارة الاشراف طالبت فيه الوزارة بتحمل مسؤوليتها في تعويض النقص في الإطار الطبي بقسم الأشعة و في مختلف الدوائر الصحية.

و كما جاء في البيان رفضهم الحلول الترقيعية منها إجراء الفحوصات بالأشعة في ولايات مجاورة لما في ذلك من خطر على حياة المريض و إرهاق للإطار البشري و إهدار للمال العام.

و قد تضمّن البيان تذكيرا بالوضع الصحي للجهة عموما و المستشفى الجهوي بشكل خاص و ما يعانيه من نقائص أهمها الحالة الهشة لقسم الأشعة الذي يعتمد في تسيير عمله على طبيب واحد لا يمكنه تأمين حصص الإستمرار الليلية و في نهاية الاسبوع، بالإضافة إلى الحالة الصعبة بقسم التوليد الذي يتمّ تأمين خدماته بصفة كلية من قبل أطباء الدعم.

و أشار البيان إلى انعدام وجود طبيب أشعة في حصص الإستمرار حاليا و اكتفاء هذا الطبيب بتأمين حصص العمل الصباحية فقط، فضلا عن كونه سيغادر قريبا للعمل بدولة أوروبية، الى جانب تعطل النُقل الداخلية و الخارجية للأطباء كنتيجة حتمية لعدم إيفاء الوزارة بتعهداتها باستكمال الإنتدابات.

كما نصّ البيان ضرورة تمتيع جميع منظوري القطاع بمنح تشجيعية تساعدهم على الاستمرار في العمل بالجهات الداخلية مع التأكيد على استعداد النقابة للدخول في أشكال نضالية تصعيدية من أجل تحقيق هذه المطالب.

متابعة ريم أف أم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Ooooops !!