أخبار عالمية

تفاصيل الازمة بين السعودية وكندا

أزمة غير مسبوقة خيمت على العلاقات بين الرياض وكندا، بدأت حيثياتها بانتقادات من الخارجية الكندية لاعتقال الرياض نشطاء من المجتمع المدني مطالبتها بالإفراج الفوري عنهم. موقف اعتبرته السعودية تدخلا سافرا في شؤونها الداخلية وردت عليه بطرد السفير الكندي وتجميد التعاملات التجارية والاستثمارية مع بلاده. ما تفاعلت معه كندا بمطالبة الرياض بتوضيح قرار تجميد العلاقات التجارية والتعهد بالوقوف الدائم في صف الدفاع عن حقوق الإنسان في كل أنحاء العالم.

و حسب ما ذكر فقد بلغت قيمة التعاملات التجارية بين البلدين حوال ثلاثة مليارات دولار، وفقا للإحصائيات الصادرة عام 2016.

كما أوقفت السلطات السعودية منحة دراسية كانت تمكن الطلاب السعوديين من الدراسة في كندا، ومن المقرر أن يُنقل الطلاب السعوديون الموجودون في كندا للدراسة في دول أخرى، بعد وقف المنحة.

وليس من المعلوم حتى الآن عدد المتأثرين بقرار وقف هذا النشاط التعليمي السعودي في كندا، لكن صحيفة ذي فاوتشر الكندية قالت إن حوالي خمسة آلاف طالب سعودي وصلوا إلى كندا عام 2015.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Ooooops !!