أخبار وطنيةثقاقية

تواصُل العرس المسرحي بتونس

يتواصل العرس المسرحي بتونس بعروض متفاوتة في مستوياتها الفنية و تستجيب لكافة الأذواق في إطار الدورة 19 لأيام قرطاج المسرحية. و قد تابعَتْ اليوم الخميس 2017/12/14 إذاعة “ريم أف أم” بفضاء الفن الرابع مسرحية “ليالي البوقرعون” (تونس) إخراج نور الدين الورغي. أكّد مراسلنا أنّ المسرحية تُعتبر من أفضل المسرحيات على مستوى التقنيات العالية في الإنارة التي أبدع مهندسها بحرفيته الكبيرة في إستعمالها، ممّا أضفى مسحة جمالية إستحسنها المتابعون للعرض. و قد هذا الإستعمال الإحترافي و الجمالي للإضاءة مكّن المخرج من الإستغناء عن الديكور الضخم ،حيث اكتفى بإستعمال بعض المعدات الركحية و نذكر منها دراجة نارية ثابتة على يسار الخشبة و مقعد خشبي كبير مع رافعة قمامة، و كذلك الموسيقى التصويرية كانت ممتازة، و بخصوص التمثيل فقد برهن جميع الممثلين عن تميزهم في الأداء الجميل و المقنع مما جعل الجمهور التونسي الذواق للمسرح يتفاعل مع العرض بالتركيز في المتابعة و الإستماع و التصفيق المسبوق بالضحك التلقائي و المتكرر طيلة العرض الذي دام ساعة و نصف الساعة. بينما النص تناول بجرأة كبيرة مواضيع حساسة بلغة تميل في بعض الأحيان إلى الإيحاء. و جمعت المسرحية مجموعة من المبدعين “مسرحي و موسيقي و شاعرة …” و علاقاتهم بالشعائر الدينية و الأخلاق الإسلامية التي نشأوا عليها و علاقاتهم بمجتمعهم و إظهار الصراع الداخلي بين الفنانين و بين عادات و تقاليد مجتمعهم مستعملين أسلوبا ساخرا و رافضا للقيود على اختلافها. كما أقحم المؤلف و المخرج دور عامل النظافة ،الذي أجرى حوارا طريفا و يميل إلى الحكمة التي علمته إيّاها خبرته في عمله الذي جعله يعيش جملة من المواقف و الخبرات الحياتية المعقدة و الغارقة في المشاكل النفسية و السلوكية…
عموما المسرحية جيدة و جديرة بالمشاهدة.

متابعة لمراسلنا: رفيق بالرزاقة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Ooooops !!